أعلن رئيس اللجنة العليا للانتخابات المستشار خلف العزاوي النتائج النهائية للانتخابات المجلس المحلية في سورية والتي جرت بتاريخ /12/ من الشهر الجاري والتي بلغت نسبة المشاركة 40%.

وقال   العزاوي في مؤتمر صحافي عقده اليوم الخميس ان " انتخابات مجالس الادارة المحلية  جرت في جو من النزاهة والحرية والديمقراطية على الرغم من الظروف الصعبة والاستثنائية التي تمر بها سورية وعكست مدى وعى المواطن وإدراكه لهذه الظروف وأهمية مشاركته في ممارسة حقه والقيام بواجبه في انتخاب الأشخاص ذوى الكفاءة والخبرة".

 

واوضح الى ان  "عدد المرشحين لانتخابات مجالس الإدارة المحلية بلغ /42889/

مرشحا من بينهم 1650 امرأة  تنافسوا على 17629 مقعدا وبلغ عدد المراكز /9558/ مركزا انتخابيا وعدد صناديق الاقتراع /1916/ صندوقا ".، مشيراً الى ان عدد الذين يحملون الشهادات العلمية العليا بلغ /12523/ مرشحاً والذين يحملون الشهادات المتوسطة بلغ /6476 / مرشحاً ".

 

وبين رئيس اللجنة العليا للانتخابات ان " عدد الوحدات الادارية بلغ 1355 وحدة وعدد من يحق لهم الانتخاب ممن حصلوا على الهوية واتموا /18/ عاما بلغ /11497883/ ناخبا وان /219/ وحدة إدارية فاز أعضاؤها بالتزكية كون عدد المرشحين يساوي عدد المقاعد المخصص لها".

 

كما اشار الى  عدم حصول الانتخاب في/ 183 /وحدة ادارية كون عدد المرشحين اقل من عدد المقاعد وسيتم تحديد موعد لإجراء الانتخابات في هذه الوحدات  كما تمت إعادة الانتخاب في خمس وحدات إدارية وعدد المراكز الانتخابية التي

أعيد الانتخاب فيها هي ستة مراكز وذلك بناء على قرارات اللجان الانتخابية الفرعية ونتيجة الاعتراضات التي قدمت لها.

 

وكشف  المستشار العزاوي الى " حدوث بعض الأخطاء والتزوير في بعض المراكز ولكنها قليلة وتمت معالجتها وتم تصحيح النتائج بناء على ذلك ".

مشيراً الى ان بعض ممن اختيروا لرئاسة اللجان لم يكونوا على قدر المسؤولية او الإلمام التام بقانون الانتخابات الجديد ومع ذلك هذه الأخطاء فردية ولم تؤثر على سير العملية الانتخابية  ".

 

وحول الإشراف القضائي على عملية الانتخاب قال العزاوي " هذه ميزة كبيرة وذلك من خلال إسناد العمليات الانتخابية للجان قضائية مستقلة لا ترتبط بأي جهة كانت في الدولة ، مما كفل حرية الناخب في اختيار ممثلة بكل ديمقراطية وحرية ".

  • فريق ماسة
  • 2011-12-22
  • 6163
  • من الأرشيف

سورية تعلن النتائج النهائية لانتخابات مجالس الإدارة المحلية ونسبة المشاركة 40%

  أعلن رئيس اللجنة العليا للانتخابات المستشار خلف العزاوي النتائج النهائية للانتخابات المجلس المحلية في سورية والتي جرت بتاريخ /12/ من الشهر الجاري والتي بلغت نسبة المشاركة 40%. وقال   العزاوي في مؤتمر صحافي عقده اليوم الخميس ان " انتخابات مجالس الادارة المحلية  جرت في جو من النزاهة والحرية والديمقراطية على الرغم من الظروف الصعبة والاستثنائية التي تمر بها سورية وعكست مدى وعى المواطن وإدراكه لهذه الظروف وأهمية مشاركته في ممارسة حقه والقيام بواجبه في انتخاب الأشخاص ذوى الكفاءة والخبرة".   واوضح الى ان  "عدد المرشحين لانتخابات مجالس الإدارة المحلية بلغ /42889/ مرشحا من بينهم 1650 امرأة  تنافسوا على 17629 مقعدا وبلغ عدد المراكز /9558/ مركزا انتخابيا وعدد صناديق الاقتراع /1916/ صندوقا ".، مشيراً الى ان عدد الذين يحملون الشهادات العلمية العليا بلغ /12523/ مرشحاً والذين يحملون الشهادات المتوسطة بلغ /6476 / مرشحاً ".   وبين رئيس اللجنة العليا للانتخابات ان " عدد الوحدات الادارية بلغ 1355 وحدة وعدد من يحق لهم الانتخاب ممن حصلوا على الهوية واتموا /18/ عاما بلغ /11497883/ ناخبا وان /219/ وحدة إدارية فاز أعضاؤها بالتزكية كون عدد المرشحين يساوي عدد المقاعد المخصص لها".   كما اشار الى  عدم حصول الانتخاب في/ 183 /وحدة ادارية كون عدد المرشحين اقل من عدد المقاعد وسيتم تحديد موعد لإجراء الانتخابات في هذه الوحدات  كما تمت إعادة الانتخاب في خمس وحدات إدارية وعدد المراكز الانتخابية التي أعيد الانتخاب فيها هي ستة مراكز وذلك بناء على قرارات اللجان الانتخابية الفرعية ونتيجة الاعتراضات التي قدمت لها.   وكشف  المستشار العزاوي الى " حدوث بعض الأخطاء والتزوير في بعض المراكز ولكنها قليلة وتمت معالجتها وتم تصحيح النتائج بناء على ذلك ". مشيراً الى ان بعض ممن اختيروا لرئاسة اللجان لم يكونوا على قدر المسؤولية او الإلمام التام بقانون الانتخابات الجديد ومع ذلك هذه الأخطاء فردية ولم تؤثر على سير العملية الانتخابية  ".   وحول الإشراف القضائي على عملية الانتخاب قال العزاوي " هذه ميزة كبيرة وذلك من خلال إسناد العمليات الانتخابية للجان قضائية مستقلة لا ترتبط بأي جهة كانت في الدولة ، مما كفل حرية الناخب في اختيار ممثلة بكل ديمقراطية وحرية ".

المصدر : الماسة السورية


اكتب تعليق

كل الحقول التي عليها علامة (*) مطلوبة