أدان المتحدث باسم الخارجية الإيرانية رامين مهمان برست بشدة الهجوم الإرهابي الذي استهدف جامعة حلب وأسفر عن سقوط عدد من الشهداء والجرحى من طلابها .

وأشار مهمان برست في تصريح له اليوم إلى أن هذه الهجمات الإرهابية لن تؤدي سوى إلى تقوية العزيمة في صيانة مبادئ المقاومة ونيل أبناء الشعب السوري مراتب العلم والشموخ .

وجدد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية مواقف بلاده الداعية إلى الحل السياسي للأزمة في سورية داعيا المنظمات والأوساط العلمية والأكاديمية العالمية إلى إدانة هذه الأعمال الإرهابية بهدف الحفاظ على مكانة المراكز والمؤسسات العلمية والفكرية وألا تسمح للمنحرفين الإرهابيين باستهداف هدوء واستقرار الشعب السوري عبر ارتكاب المجازر والتخريب والاغتيالات .

وأعرب مهمان برست عن مواساته لأسر الضحايا الأبرياء وعن تمنياته بشفاء الجرحى مؤكدا أن ارتكاب مثل هذه الأعمال غير الإنسانية يشير إلى الضعف والإحباط الذي تشعر به المجموعات الإرهابية في مواجهة العزيمة الصلبة للشعب السوري .

وكانت إحدى المجموعات الإرهابية المسلحة استهدفت بقذيفتين صاروخيتين يوم أمس جامعة حلب ما أسفر عن استشهاد وإصابة عدد من الطلاب في أول يوم للامتحانات في الجامعة إضافة إلى عدد من المواطنين النازحين من بيوتهم جراء أعمال المجموعات الإرهابية والمقيمين في المدينة الجامعية .

  • فريق ماسة
  • 2013-01-16
  • 4807
  • من الأرشيف

الخارجية الإيرانية تدين بشدة الهجوم الإرهابي الذي استهدف جامعة حلب

أدان المتحدث باسم الخارجية الإيرانية رامين مهمان برست بشدة الهجوم الإرهابي الذي استهدف جامعة حلب وأسفر عن سقوط عدد من الشهداء والجرحى من طلابها . وأشار مهمان برست في تصريح له اليوم إلى أن هذه الهجمات الإرهابية لن تؤدي سوى إلى تقوية العزيمة في صيانة مبادئ المقاومة ونيل أبناء الشعب السوري مراتب العلم والشموخ . وجدد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية مواقف بلاده الداعية إلى الحل السياسي للأزمة في سورية داعيا المنظمات والأوساط العلمية والأكاديمية العالمية إلى إدانة هذه الأعمال الإرهابية بهدف الحفاظ على مكانة المراكز والمؤسسات العلمية والفكرية وألا تسمح للمنحرفين الإرهابيين باستهداف هدوء واستقرار الشعب السوري عبر ارتكاب المجازر والتخريب والاغتيالات . وأعرب مهمان برست عن مواساته لأسر الضحايا الأبرياء وعن تمنياته بشفاء الجرحى مؤكدا أن ارتكاب مثل هذه الأعمال غير الإنسانية يشير إلى الضعف والإحباط الذي تشعر به المجموعات الإرهابية في مواجهة العزيمة الصلبة للشعب السوري . وكانت إحدى المجموعات الإرهابية المسلحة استهدفت بقذيفتين صاروخيتين يوم أمس جامعة حلب ما أسفر عن استشهاد وإصابة عدد من الطلاب في أول يوم للامتحانات في الجامعة إضافة إلى عدد من المواطنين النازحين من بيوتهم جراء أعمال المجموعات الإرهابية والمقيمين في المدينة الجامعية .

المصدر : الماسة السورية


اكتب تعليق

كل الحقول التي عليها علامة (*) مطلوبة