#
  • فريق ماسة
  • 2023-06-17
  • 8353

الوزيرة مشوح تطلع على أعمال ترميم جامع المينا الأثري وكنيسة اللاتين في اللاذقية

اطلعت وزيرة الثقافة الدكتورة لبانة مشوح اليوم على أعمال الترميم في جامع المينا الأثري، وكنيسة قلب يسوع الأقدس اللاتين بمدينة اللاذقية، اللذين تعرضا لأضرار جراء الزلزال الذي وقع في الـ 6 من شباط الماضي.   وقدم مديرا الآثار والمتاحف باللاذقية إبراهيم خيربك والأوقاف الدكتور محمود عليو شرحاً عن حجم الأضرار التي تعرض لها كل من الجامع والكنيسة، وأعمال الترميم التي تم تنفيذها حتى الآن في الموقعين.   كما قدم الأب فادي عازر راعي كنيسة اللاتين لمحة عن الأضرار التي لحقت بالكنيسة وأعمال الترميم الأولية التي تم تنفيذها بعد كارثة الزلزال، لتأمين مكان المصلين وإبعاد الخطر الناجم عن الأماكن التي أصابتها التصدعات.   الوزيرة مشوح لفتت في تصريح للصحفيين إلى أهمية الموقعين كمعلمين أثريين فريدين في المحافظة، لهما خصوصية تاريخية وأثرية إذ يعتبر جامع المينا فريداً من نوعه في العالم من حيث نمطه المعماري الخاص به، مبينة أن الوزارة أبدت استعدادها التام لتأمين الخبرات الإضافية المتخصصة واللازمة لترميم الجامع بالتنسيق مع الأوقاف إذا لزم الأمر.   ونوهت الوزيرة مشوح بالجهود التي بذلتها إدارة كنيسة قلب يسوع الأقدس بالتعاون مع المجتمع المحلي لتنفيذ أعمال الترميم في الكنيسة، وخاصة الإسراع في ترميم الأبراج التي كانت تشكل خطراً على المصلين.   وأشارت الدكتورة مشوح إلى روح المبادرة والتعاون اللذين ظهرا جلياً بين كل السوريين لمواجهة تداعيات الزلزال ومحاولة التخفيف من آثاره.   من جهته لفت مدير الآثار إبراهيم خيربك في تصريح لمراسلة سانا إلى الأضرار التي تعرض لها جامع المينا الأثري الذي يعود بناؤه لعام 1748 م، مبيناً أن الضرر الأكبر لحق بالجزء العلوي من المئذنة التي انهارت بشكل كامل، إضافة لتصدعات في القباب والقناطر وانهدام في الجدار الجنوبي من الطابق الثاني للمسجد.   وعن الأضرار التي خلفها الزلزال بكنيسة قلب يسوع الأقدس للاتين، والتي يعود بناؤها لعام 1933م بين الأب فادي عازر راعي الكنيسة أن الزلزال تسبب بحدوث تصدع في الحجر بالقسم العلوي من الواجهات الغربية والجنوبية والشمالية لبرجي جرس الكنيسة، إضافة لتصدع في الجدران الداخلية من البرج في الأعلى وتصدعات في الحوائط الداخلية لصحن الكنيسة، مؤكداً أن الأعمال في مراحلها النهائية، وتم إنجاز أعمال التأهيل في المواقع ذات الأولوية لإبعاد الخطر عن المصلين.   شارك في الجولة عضو المكتب التنفيذي لقطاع الثقافة والآثار والإعلام المهندس حسام خوري، ومدير الثقافة بالمحافظة مجد صارم.  

المصدر : سانا


اكتب تعليق

كل الحقول التي عليها علامة (*) مطلوبة