#
  • فريق ماسة
  • 2022-05-23
  • 3528

فيضانات ناجمة عن الأمطار الغزيرة تغرق مناطق بالهند وبنغلاديش

غمرت فيضانات ما قبل الرياح الموسمية أجزاء من الهند وبنغلاديش، ما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 24 شخصا في الأسابيع الأخيرة ودفع 90 ألف شخص إلى الملاجئ.       تم الإبلاغ عن الوفيات منذ السادس من نيسان في المنطقة الشمالية الشرقية للهند مع استمرار تعرض ولاية آسام للفيضانات. ويقيم أولئك الذين غادروا منازلهم بسبب الفيضانات في 269 مخيما أقامتها السلطات.   واضطر الجيش الهندي والقوات الجوية لإجلاء آلاف الأشخاص في الأسبوعين الماضيين. وتقوم المروحيات بإسقاط المواد الأساسية للأشخاص العالقين في المناطق المعرضة للخطر في منطقة ديما حساو الأكثر تضررا. تستخدم منظمة أبحاث الفضاء الهندية الأقمار الصناعية لتقييم الضرر.   وحدثت فيضانات مفاجئة في مقاطعتي سيلهيت وسونامغانج في بنغلاديش والمتاخمتين لشمال شرق الهند.   وقال أريفزامان بويان، المهندس التنفيذي لمركز التنبؤ بالفيضانات والتحذير من الفيضانات في العاصمة داكا، إن ما لا يقل عن ثلاثة أنهار كانت تتدفق فوق مستوى الخطر اليوم الإثنين.   وذكرت وسائل إعلام في بنغلاديش أن مئات القرى تقطعت بها السبل بينما تضررت حقول المحاصيل بشكل كبير. كما يفتقر الناس إلى مياه الشرب حيث تعرضت الآبار لمياه الفيضانات أو تضرر نظام إمدادات المياه.   ولم ترد أنباء عن سقوط ضحايا فى بنغلاديش حتى الآن.


اكتب تعليق

كل الحقول التي عليها علامة (*) مطلوبة