#
  • فريق ماسة
  • 2022-05-09
  • 2326

مجلس السلم العالمي يدين الإجراءات القسرية المفروضة على الشعب السوري

  أدان مجلس السلم العالمي الإجراءات القسرية أحادية الجانب المفروضة على الشعب السوري مجدداً دعمه لجهود سورية في مكافحة الإرهاب.   وجاء ذلك خلال الندوة الدولية السابعة لمجلس السلم العالمي التي أقيمت في محافظة غوانتانامو الكوبية وشاركت فيها سورية وأكثر من 35 بلداً تحت عنوان (إلغاء القواعد العسكرية الأجنبية).   وأوضح رئيس مكتب العلاقات الخارجية في الاتحاد الوطني لطلبة سورية علي بركات ومدير مكتب الأمانة في الاتحاد أشرف فاضل أن المشاركة السورية تأتي في إطار دعم جهود الأصدقاء الكوبيين لاستعادة أراضيهم وحماية استقلالهم مؤكدين دعم سورية لجهود مجلس السلم العالمي لبناء سلام مستدام في كل أنحاء العالم.   وأشارا إلى أن تواجد قوات الاحتلال الأمريكي على الأراضي السورية يشكل انتهاكاً لقرارات الأمم المتحدة ومجلس الأمن التي تؤكد على وحدة سورية وتحترم استقلالها.   وأعرب المشاركون عن دعمهم لسورية في حربها ضد الإرهاب منوهين بصمود ومقاومة الشعب السوري وجيشه الباسل وبالانتصارات التي حققها في حربه على الإرهاب.


اكتب تعليق

كل الحقول التي عليها علامة (*) مطلوبة