#
  • فريق ماسة
  • 2023-10-31
  • 4247

الصحة العالمية: ظهور جائحة جديدة مسألة وقت!

من المتوقع أن يواجه العالم جائحات جديدة في المستقبل بعد التحسن التدريجي من جائحة كوفيد-19. هذا وفقًا لتوقعات تيدروس أدهانوم غيبريسوس، المدير العام لمنظمة الصحة العالمية. دعا غيبريسوس البشر إلى التأهب والاستعداد لمواجهة الأمراض الخطيرة المستقبلية بدون ذعر أو إهمال. يظهر أن القلق الرئيسي بين العلماء اليوم هو متى ستظهر هذه الأوبئة الجديدة.   وأشار غيبريسوس إلى أهمية عدم تكرار أخطاء الماضي، ولهذا السبب تجري الدول الأعضاء في منظمة الصحة العالمية مفاوضات لإعداد اتفاق جديد يتعلق بالوقاية من الأوبئة والتأهب والاستجابة لها، وتحديث اللوائح الصحية.   ويُظهر التحذيرات أن الجائحة القادمة قد تكون أكثر خطورة من جائحة كوفيد-19، والتي تأثر العالم بها لسنوات. وقد يتسبب مسبب المرض الجديد في تقليل عدد السكان على نحو فعّال.   من جهة أخرى، حذر الدكتور فلاديسلاف جيمتشوغوف، خبير في مجال الأمراض المعدية والمناعة، من أن تطور الميكروبات لا يزال مستمرًا، وأن المجتمعات الميكروبية بأكملها، بما في ذلك البكتيريا والفيروسات، تسعى إلى تزايد الأعداد واحتلال مناطق جديدة.   وفي الأيام الأخيرة، أكد هانز كلوغ، مدير المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية في أوروبا، على أنه من غير الممكن إيقاف ظهور الأوبئة في العالم، ولكن يجب أن نكون دائمًا على استعداد لمواجهتها والتصدي لها. وأكد أننا يجب أن نستفيد من الدروس التي تعلمناها من جائحة كوفيد-19، ونكون مستعدين لمواجهة التحديات الصحية المستقبلية.


اكتب تعليق

كل الحقول التي عليها علامة (*) مطلوبة