#
  • فريق ماسة
  • 2023-03-18
  • 4663

نيبينزيا: المحكمة الجنائية الدولية باعتبارها دمية في يد الغرب أثبتت دونيتها

صرح المندوب الروسي الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا، بأن المحكمة الجنائية الدولية، المستعدة لممارسة العدالة الزائفة باعتبارها دمية في يد الغرب، قد أثبتت دونيتها.       شدد المندوب الروسي على أن "هذه المحكمة الدولية المنحازة والمسيّسة وغير الكفؤة أثبتت مرة أخرى دونيتها.. المحكمة الجنائية الدولية هي دمية في أيدي الغرب الجماعي، ومستعدة دائما لممارسة العدالة الزائفة بانتظام".   وقال نيبينزيا: "من المثير للسخرية بشكل خاص أن القرارات غير المهمة من الناحية القانونية (مذكرة توقيف بحق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين) تم الإعلان عنها عشية الذكرى العشرين للغزو الأمريكي غير القانوني للعراق، حيث كان للمحكمة الجنائية الدولية الاختصاص القضائي، لكنها لم تفعل شيئا لتقديم الجناة المسؤولين إلى العدالة".   وأشار الممثل الروسي الدائم إلى أن "روسيا ليست طرفا في نظام روما الأساسي. وليس للمحكمة الجنائية الدولية ولاية قضائية على روسيا ومواطنيها. إننا نعتبر أي وثائق صادرة عن هذه الهيئة غير قانونية وباطلة".   وأضاف، بكل المؤشرات، شرعت المحكمة الجنائية الدولية بالفعل في مسار التصفية الذاتية، وفي المقام الأول عندما يتعلق الأمر بالسلطة والاعتراف الدولي، لسنا وحدنا في هذا الحكم. اسمحوا لي أن أقتبس من مساعد الرئيس الأمريكي للأمن القومي 2018 جون بولتون، " سنترك المحكمة الجنائية الدولية تموت من تلقاء نفسها. بعد كل شيء، لجميع النوايا والأغراض، المحكمة الجنائية الدولية لم تعد موجودة".   وأصدرت الدائرة التمهيدية للمحكمة الجنائية الدولية، التي لا تعترف روسيا الاتحادية بولايتها القضائية، مذكرة "اعتقال" بحق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والمفوضة الرئاسية لحقوق الطفل ماريا لفوفا بيلوفا.   ومن جانبه أكد دميتري بيسكوف، المتحدث باسم الرئيس الروسي، أن روسيا لا تعترف باختصاص المحكمة الجنائية الدولية القضائي، وأن أي قرارات لها باطلة وغير مقبولة من وجهة نظر قانونية.   وأشارت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، إلى أن قرار المحكمة الجنائية الدولية بإصدار مذكرة توقيف بحق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، لا معنى له بالنسبة لروسيا.   وكتبت زاخاروفا على حسابها في "تيليغرام": " قرارات المحكمة الجنائية الدولية لا معنى لها بالنسبة لبلدنا، بما في ذلك من وجهة نظر قانونية".   كما علق دميتري مدفيديف، نائب رئيس مجلس الأمن الروسي، بأنه لا توجد حاجة لتوضيح استخدام وثيقة الجنائية الدولية بإصدار مذكرة توقيف بحق الرئيس فلاديمير بوتين، مرفقا أيقونة ورق التواليت.   وكتب مدفيديف على حسابه باللغة الإنجليزية على "تويتر": "أصدرت المحكمة الجنائية الدولية مذكرة توقيف ضد فلاديمير بوتين.. ليست هناك حاجة لتوضيح مكان استخدام هذه الوثيقة".

المصدر : rt


اكتب تعليق

كل الحقول التي عليها علامة (*) مطلوبة