#
  • فريق ماسة
  • 2022-12-05
  • 1806

مسؤولون في وزارة الكهرباء: وضع التقنين الحالي مستمر طيلة الشتاء

أكد مدير المؤسسة العامة لنقل وتوزيع الكهرباء هيسم ميلع لبرنامج “المختار” الذي يبث عبر “المدينة اف ام” وتلفزيون الخبر، أنّ “تقنين الكهرباء هذا الشتاء سيكون مثل سابقه، وبرامج التقنين في المحافظات توضع وفق عدد المشتركين والمنشآت الموجودة في المحافظة”.   ونفى “ميلع” حصول إعفاء عن تقنين للكهرباء في منطقة ما من أجل زيارة وفد حكومي أو أي مسؤول كان، موضحاً أنه “لم يسبق أن طلبت ذلك أي جهة”.   وأضاف “ميلع”: “نحن لا نخزن التوليد، بل نوزع ما هو متوفر على كافة المحافظات، باستثناء محافظة دمشق نمنحها زيادة 50 ميغا كونها العاصمة”.   وفيما يتعلق بالخطوط المعفاة من التقنين، أوضح “ميلع” أنها “تستهلك 10% من إجمالي كمية التوليد، مع إبقاء 500 طلب إعفاء متوقفاً بسبب عدم القدرة على تغذيتها”.   بدوره صرّح مدير المؤسسة العامة لتوليد الكهرباء علي هيفا بأن “الوضع الحالي للكهرباء سيستمر طيلة فترة الشتاء، ولا يتوقع أن يكون أسوأ من ذلك”، معتبراً أن الأمر متعلق بالكميات المتوفرة وما يتم استيراده في ظل العقبات الحالية”.   في السياق ذاته، بيّن “هيفا” أن “المواطن يدفع قيمة الـ 1000 كيلو واط /سا 5000 ل.س، ولو رفعت الدولة الدعم عن الكهرباء، لدَفع المواطن مبالغ تصل إلى 500 ألف ل.س، وكان ذلك سيمكّننا من استيراد الكميات الكافية من الفيول لتوليد الكهرباء”.   وأضاف “هيفا” أن “من ضمن الحلول المطروحة حالياً التوجه نحو الطاقات المتجددة، ورغم تأخرنا باللجوء لها إلّا أننا وصلنا، وهذا الأهم”.   وحول صدور قانون الاستثمار علّق “هيفا” أنّ “القانون أعطى الفرصة للقطاع الخاص بالاستثمار بالطاقات المتجددة من خلال إصدار تشريعات مشجعة”.   يُذكر أن التقنين وصل في بعض المناطق إلى أكثر من 12 ساعة قطع مقابل نصف ساعة وصل فقط، وفي دمشق تخطى التقنين 10 ساعات قطع مقابل ساعة وصل.


اكتب تعليق

كل الحقول التي عليها علامة (*) مطلوبة