#
  • فريق ماسة
  • 2022-06-13
  • 3819

حفل استقبال في السفارة الفلبينية بدمشق بمناسبة الذكرى الـ124 لاستقلال الفلبين

نظمت سفارة جمهورية الفلبين بدمشق حفل استقبال بمناسبة الذكرى الـ124 لعيد استقلال بلادها وذلك في فندق داما روز بدمشق.   وبينت القائم بأعمال السفارة بدمشق فيدا ثريا فيرزوسا في كلمة خلال الحفل أهمية يوم الاستقلال الذي تم كسبه بشق الأنفس ودماء الشهداء خلال مئات السنين من محاربة الاستعمار مشيرة إلى أنه جزء أساسي في الثقافة الفلبينية.   وأكدت فيرزوسا رغبة بلادها وحرصها على تنفيذ الاتفاقيات الموقعة مع سورية بما يعود بالنفع على شعبي البلدين مشيرة إلى أن الفلبين تحرص على إتاحة الفرص للنمو الاقتصادي وإلى أن الرئيس الجديد فرديناند ماركوس مهتم بالتطوير الاقتصادي والمحادثات من أجل تعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين.   ولفتت فيرزوسا إلى أن لسورية والفلبين تاريخاً طويلاً من الصداقة مبينة أن السياسة الخارجية الفلبينية المستقلة المتمثلة بأن “نكون أصدقاء الجميع” فتحت فرصاً جديدة للعمل مع مختلف البلدان في ظل الاحترام الكامل لسيادة الدول.   مدير إدارة آسيا في وزارة الخارجية والمغتربين خالد شرف أوضح أن العلاقات مع الفلبين قديمة ومتينة وكانت سورية من بين الدول الخمس الأوائل التي اعترفت باستقلال الفلبين عام 1946 الأمر الذي يعكس حرصها وموقفها المبدئي في دعم استقلال وحرية وسيادة كل الدول.   ولفت شرف إلى أن العلاقات تعززت بافتتاح السفارة الفلبينية بدمشق عام 2008 إضافة إلى توقيع 14 اتفاقية تعاون ثنائي في مختلف المجالات معرباً عن أمله أن ترتقي العلاقات التجارية مع الفلبين إلى مستوى العلاقات السياسية.   من جانبه القنصل الفخري للفلبين في حلب وسيم نعناعة أشار إلى تمتع شعبي البلدين بالقيم ذاتها تجاه الحياة والسلام والعدل وكرم الضيافة معرباً عن تطلعه إلى تعزيز جهود التعاون الثنائي الاقتصادي والثقافي والسياحي.   المستشارة الخاصة في رئاسة الجمهورية الدكتورة بثينة شعبان أكدت في تصريح على هامش الحفل أهمية وعمق علاقات الصداقة بين البلدين وشعبيهما حيث وقفت الفلبين إلى جانب سورية موقفا واضحاً ضد الإرهاب كما يجمع بينهما الكثير ثقافياً وحضارياً وأخلاقياً.   وتخلل الحفل صلاة من أجل السلام في العالم وتقديم أغان وعرض أعمال فنية عن ثقافة الفلبين وتراثها ومناظرها الطبيعية ورقصات فلبينية فلكلورية وعروض عن فنون القتال وتقديم أطعمة تقليدية من المطبخ الفلبيني.   حضر الحفل السفير غسان عبيد مدير إدارة المراسم والدكتور زياد زهر الدين مدير الإدارة القنصلية ورانيا الحاج علي مديرة إدارة المنظمات والدكتور يامن يسوف مدير مكتب نائب وزير الخارجية والمغتربين وعدد من السفراء العرب والأجانب ورؤساء البعثات الدبلوماسية المعتمدة بدمشق وأعضاء نادي السلك الدبلوماسي السوري وشخصيات دينية.

المصدر : سانا


اكتب تعليق

كل الحقول التي عليها علامة (*) مطلوبة