18:12:2017
 
السوق السوداء تحتضر..والليرة السورية أول المشاركين في مراسم التشييع ... :::  الحقيقة الكاملة وراء "بحصة" الحريري! :::  السعودي يناور بأدوات جديدة ..ماذا عن مشروع تفكيك واستنزاف جبهة صمود الداخل اليمني ؟ :::  بريتني سبيرز تتعاون مع مصمم سوري :::  شعبان: أفعال أمريكا تدل على الهيمنة الاستعمارية :::  الجيش يصدّ هجوماً بريف حماة ..و أردوغان يعلن العزم على «تطهير» مناطق «عفرين ومنبج وتل أبيض ورأس العين والقامشلي (رغم الوجود الامريكي)؟ :::  بارزاني يقترح حلاً للأزمة السياسية في كردستان :::  نجم عربي يكشف عن حبه لسلاف فواخرجي! :::  تلال حاكمة في ريف دمشق بقبضة الجيش السوري :::  عودة الاتصالات الأرضية والخلوية إلى دير الزور :::  حميميم" يحذر من تدهور الوضع في مخيم الركبان :::  وعود جديدة... الوضع الكهربائي هذا الشتاء سيكون أكثر راحة على المواطنين :::  الرئيس الأسد لوفد حكومي واقتصادي روسي: الانتصارات المتواصلة توفر الظروف الملائمة لتسريع وتعزيز عملية إعادة إعمار ما دمره الإرهاب :::  الدولار «الأسود» يقترب من الرسمي.. و«مداد»: بسبب انخفاض العرض في السوق الموازية :::  الخارجية الروسية: لا دليل على إخفاء دمشق أسلحة كيميائية :::  مسلحو داعش في سورية يتدفقون إلى سيناء عبر الأردن :::  ماكرون: سنتحدث إلى الأسد بعد هزيمة «داعش» :::  الإعلام الغربي يزعم ان هجوما روسيا سيقضي على القوات الأمريكية في سورية ؟ :::  أردوغان يتحدث عن مؤامرة في سورية! :::  البغدادي موجود في قاعدة أمريكية بسورية :::  هل تعرضت اليسا للخيانة! :::  طريقة تحويل رسائل واتساب الصوتية إلى مكتوبة؟ ::: 
المؤسسة العامة السورية للتأمين
المصرف الدولي للتجارة و التمويل
المصرف التجاري السوري
المصرف التجاري السوري
شركة الثقة السورية للتأمين
سوق دمشق للأوراق المالية
سوق دمشق للأوراق المالية
ابتسامات
ابتسامات
الصورة تتكلم
صورة و تعليق
عبد الله علي - 2017/06/18

 سواء صحّ نبأ مقتل زعيم تنظيم داعش أبي بكر البغدادي الذي رجحته وزارة الدفاع الروسية، أم لم يصح، فإن المؤكد الذي لا ريب فيه هو أن قبضة البغدادي الحديدية على مفاصل التنظيم وقراراته قد لانت كثيراً،

 

 ولم يعد للرجل أي دور آني وفاعل في قيادته للتنظيم والتحكم به، ولاسيما بعد نقل جزء واسع من صلاحياته إلى «اللجنة المفوضة»، بل هناك معطيات بدأت تشير إلى وجود ثغرات واسعة ليس في هيمنة البغدادي المادية على التنظيم، وحسب إنما في جدار مرجعيته الشرعية وأهميته الرمزية والمعنوية أيضاً.

 

وقد لا يكون من قبيل المصادفة أن يأتي الحديث عن احتمال مقتل البغدادي بالتزامن مع ظهور مؤشرات جدية على اتساع نفوذ «التيار الحازمي» داخل أجهزة التنظيم ومؤسساته، لكن أخطر المعلومات التي حصلت عليها «الوطن» من مصادر مقربة من «التيار الحازمي» أن الأخير هو في الحقيقة تيارات مختلفة ومتباينة لكنها تلتقي جميعاً على هدف واحد هو مناهضة تنظيم داعش وتكفير قياداته وعناصره، وهناك بعض التيارات أصبح لديها أهداف مختلفة تضيق وتتسع بحسب الإمكانات والطموحات، حتى إن بعض هذه التيارات يكاد يعلن أن هدفه الرئيسي هو الوصول إلى الجزيرة العربية وزرع الفوضى فيها تمهيداً لتطبيق نظرية «التوحش» لصاحبها أبي بكر ناجي.

 


طباعة المقال طباعة المقال
Back عودة إلى الصفحة السابقة
Back عودة إلى الصفحة الرئيسية
 
أرسل تعليقك على المقال
الاسم:
الرمز السري


الرجاء تأكيد الرمز السري
عنوان التعليق
نص التعليق
الاتحاد السوري لشركات التأمين
الاتحاد السوري لشركات التأمين
الشركة الوطنية للتأمين
بنك بيمو
بنك البركة
هيئة الإشراف على التأمين
هيئة الإشراف على التأمين
اتحاد المصدرين السوري
اتحاد المصدرين السوري
المدينة الصناعية في عدرا
المدينة الصناعية بعدرا
هيئــة الاستثمــار السوريــة
هيئة الاستثمار
اضغط هنا...لمعرفة نتائج سحب يانصيب معرض دمشق الدولي
اضغط هنا...نتائج سحب يانصيب
إستفتاء
برأيك الأخطاء التي وردت في المنهاج الجديد هي ؟
هفوات
مقصودة

الماسة السورية 2009-2017