19:10:2017
 
وكالة الإعلام الروسية ....آستانة تستضيف الجولة المقبلة من محادثات سورية في 12 و13 يونيو :::  أسعد فضة يروي في (إطلالة على الذاكرة) محطات حياته ومسيرته الفنية :::  ميريام كلينك لنادين الراسي: “مش عارفة كيف تقلدني الجردونة السودا” :::  التهرب الضريبي يبدأ من المحاسب القانوني والتاجر وينتهي بالمالية..والتهم تتقاذف مجدداً في بيت التجار :::  جنبلاط يترحم على شهداء درعا وباب عمرو...وهاب يرد: التاريخ يكرر نفسه كان سلطان مع سورية وبعضنا في لبنان مع الإنتداب :::  حاكم دبي يعلن عن تغيير وزاري "بتغريدة" :::  كوريا الشمالية تهدد أمريكا: جررتم الأهداف التي كنا حددناها إلى أمام أنوفنا! :::  صورة متداولة لوزير سعودي و مبعوث للرئيس الأمريكي في "عين عيسى" بريف الرقة :::  استانا القادم " 7" أواخر الشهر الجاري :::  فرار 100 ألف كردي من كركوك خلال أسبوع.. :::  رابح ماجر مدرباً للمنتخب الجزائري :::  إيران تهدد بتحويل الاتفاق النووي إلى فتات في حال أقدمت الولايات المتحدة على تمزيقه :::  المعارضة السورية تدس صورة ادعت أنها لجثمان الشهيد عصام زهر الدين ... وأبطال الفيسبوك يروجونها :::  من هو الشهيد العميد الركن عصام زهر الدين ؟ :::  الرئيس الأسد يتسلم رسالة من المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية الإيرانية هنأه فيها بالانتصارات ضد الإرهاب في سورية :::  الجيش السوري يتقدم نحو محطة «T2»....«التحالف» إلى ريف دير الزور... والرقة بلا أهلها :::  الذهب ينخفض بمقدار 200 ليرة سورية :::  لهذه الأسباب تعمل تل أبيب على استمالة أكراد سورية :::  هل تقع سورية في الفخّ التركي مجدّداً؟ :::  سما المصري على خُطى نجمات هوليوود :::  رامي عياش: بشوف حالي بنوال الزغبي ::: 
المؤسسة العامة السورية للتأمين
المصرف الدولي للتجارة و التمويل
المصرف التجاري السوري
المصرف التجاري السوري
شركة الثقة السورية للتأمين
سوق دمشق للأوراق المالية
سوق دمشق للأوراق المالية
ابتسامات
ابتسامات
الصورة تتكلم
صورة و تعليق
الماسة السورية - 2014/12/15


اشتعلت خطوط التماس في مدينة دير الزور وباتت الاشتباكات السمة الأبرز للمدينة التي يسيطر الجيش العربي السوري على عدة أحياء منها، فيما يسعى تنظيم داعش الإرهابي إلى التمدد في ريفها متخذاً بلدة موحسن مركزاً رئيسياً له.

  وبدأت المعارك العنيفة في دير الزور بعد أن صدت قوات الجيش محاولة تنظيم داعش خرق طوَّق الأمان الذي فرضه على محيط مطار دير الزور العسكري، وحسب مصادر معارضة كان داعش قد أرسل أول من أمس انتحارياً ليبياً يقود مدرعة مفخخة فجرها الجيش على بعد 700 متر من المطار.

 وتشير خريطة المواجهات إلى معارك شرسة يخوضها الطرفان، وقد استهدفت مدفعية الجيش أمس مواقع داعش بمدينة الموحسن، في وقت حققت وحدات منه اختراقاً على جبهة بلدة جفرة وهي من أهم الجبهات المؤثرة على معارك محيط المطار حيث تطل هذه البلدة، التي أمن محاورها الجيش، على مهبط المطار، ويأتي ذلك في وقت وصل فيه أكثر من مئتي مقاتل إلى دير الزور مما بات يعرف بـ«جيش العشائر» لينضموا للقتال تحت لواء الجيش السوري.

وداخل مدينة دير الزور اندلعت مواجهات عنيفة على جبهة الحويقة بين قوات الدفاع الوطني ومسلحي داعش، واتخذت الاشتباكات الطابع المباشر لأن الحويقة تعتبر جبهة «التحام»، إذ إن خطوط التماس شبه متلاصقة ولا تبعد المساتر الترابية لقوات الدفاع الوطني عن مواقع داعش أكثر من 20 متراً.

وفيما تشتد المواجهات على خطوط التماس تشهد أحياء المدينة الآمنة مثل القصور، الجورة، الفيلات، الجاز، وغيرها حياة روتينية شبه طبيعية وتعمل الأسواق بشكل يومي في حين يشهد الواقع الخدمي من كهرباء وماء انتظاماً في التقنين الذي لا يتجاوز 5 ساعات يومياً.

 وتحاول جماعة داعش للمرة الرابعة السيطرة على المطار الاستراتيجي منذ اكثر من أسبوع وأحبط الجيش هجماتها وكبدها مئات القتلى.

 وكان الجيش السوري قد أفشل اعتداءا جديدا شنه مسلحو جماعة "داعش" الإرهابية امس السبت، على مطار دير الزور العسكري، ما أسفر عن مقتل العشرات من المسلحين، بينهم القياديان الميدانيان في داعش "أبو أسامة الليبي" و"أبو نسيبة التونسي".


طباعة المقال طباعة المقال
Back عودة إلى الصفحة السابقة
Back عودة إلى الصفحة الرئيسية
 
أرسل تعليقك على المقال
الاسم:
الرمز السري


الرجاء تأكيد الرمز السري
عنوان التعليق
نص التعليق
الاتحاد السوري لشركات التأمين
الاتحاد السوري لشركات التأمين
الشركة الوطنية للتأمين
بنك بيمو
بنك البركة
هيئة الإشراف على التأمين
هيئة الإشراف على التأمين
اتحاد المصدرين السوري
اتحاد المصدرين السوري
المدينة الصناعية في عدرا
المدينة الصناعية بعدرا
هيئــة الاستثمــار السوريــة
هيئة الاستثمار
اضغط هنا...لمعرفة نتائج سحب يانصيب معرض دمشق الدولي
اضغط هنا...نتائج سحب يانصيب
إستفتاء
برأيك الأخطاء التي وردت في المنهاج الجديد هي ؟
هفوات
مقصودة

الماسة السورية 2009-2017