26945 لماذا حاولت جبهة النصرة اغتيال رياض الأسعد؟...
6:07:2015
 
اعلان ملابس داخلية يثير غضب الجمهور من هالة فاخر وحسن حسني :::  هذه المسلسلات الأكثر مشاهدة في رمضان... والأرقام "صادمة"! :::  الخزامى... سلاحٌ سرّيٌ طبيعيٌ :::  داعش يبيع 100 مختطفة سورية كـ "سبايا" بسوق النخاسة بالفلوجة :::  بنك بيمو السعودي الفرنسي يقيم مائدة إفطار رمضانية لعملائه :::  "حملة إفطار ألف صائم" من بنك سورية الدولي الإسلامي في جمعة الغادة :::  أنقرة: سنتحرك إذا سيطرت «حماية الشعب» على جرابلس ومواصلاتنا مع حلب «خط أحمر»…مسلم: سنقاوم أي عدوان تركي على عناصرنا :::  تركيا تحشد نصف قواتها البرية قرب الحدود السورية :::  أميركا وإيران: خذ وقتك، نحن مستعجلون! :::  تفاصيل عملية الجيش السوري والمقاومة في الزبداني :::  الرئيس التونسي يعلن حالة الطوارئ على كامل التراب التونسي 30 يوما :::  ما هي الغدّة الدرقيّة وكيف نفحصها في المنزل؟ :::  مصدر ميداني: ماكان يُخشى منه في حلب أصبح وراء ظهور القوات السورية المسلحة :::  اشتباكات متقطعة بالوعر..الجيش يبدأ عملية واسعة على محور سهل الغاب ويسيطر على بلدات فيه :::  أهمية معركة الزبداني :::  أردوغان: هروب التاج؟! :::  قانون التأمينات الجديد يتيح للعامل الاشتراك عن نفسه :::  زاسبكين:لا يمكن القضاء على الإرهابيين في المنطقة دون التنسيق مع سورية :::  الساحة السعودية على موعد مع ارتداد ارهابي خطير وواسع :::  أطعمة تمنحك السّعادة في رمضان :::  نافيا وجود أي أثر تضخمي على طرح العملة الجديدة...ميالة: لامبررات اقتصادية لإصدار أوراق نقدية جديدة :::  الماسة السورية تنشر أسماء المخالفين لأنظمة وقرارات شراء القطع الأجنبي الذين كشفهم المصرف المركزي :::  هكذا وُلدت فكرة بوتين لتحالف إقليمي ركيزته سورية والسعودية :::  انقطاع الكهرباء عن درعا نتيجة استهداف الإرهابيين لمحطة تحويل النعيمة :::  اليونانيون يقولون " لا" لمنطقة اليورو ..والأخير يتراجع أمام الدولار :::  الإعلام السوري يعرض اعترافات إرهابيين تم إلقاء القبض عليهم فيما أسموها عملية "فتح حلب" :::  الجيش السوري يدفن مسلحي فيلق الرحمن أحياء,مالذي حدث أمس في جوبر ؟ :::  لهذه الأسباب قضت معركة الزبداني مضاجع شركاء الحرب على سورية ::: 
إلى السلاح
جيشنا أملنا
المصرف الدولي للتجارة و التمويل
المصرف التجاري السوري
المصرف التجاري السوري
شركة بطاقة العناية ﻻدارة النفقات الصحية
شركة بطاقة العناية كيركارد
مدينة المعارض..أكبر مدن المعارض في الشرق الأوسط
مدينة المعارض..أكبر مدن المعارض في الشرق الأوسط
سوق دمشق للأوراق المالية
سوق دمشق للأوراق المالية
القائمة البريدية
أدخل بريدك الالكتروني للاشتراك بقائمتنا البريدية و الحصول على آخر الأخبار
ابتسامات
ابتسامات
الصورة تتكلم/ الإصدار الجديد لفئة الألف ليرة
صورة و تعليق
نضال حمادة - 2013/04/06

تعرض رياض الأسعد العميد المنشق عن الجيش العربي السوري لمحاولة اغتيال في بلدة الميادين في محافظة دير الزور، نتج عنها مقتل أحد مرافقيه وأصيب الأسعد بجروح خطيرة وتم بتر ساقه اليسرى جراء العبوة التي وضعت تحت مقعده في السيارة التي كان يستخدمها في تنقلاته في تلك المنطقة. وكان الأسعد قد وصل الى محافظة دير الزور قادما من تركيا ودخل قرية الميادين التي تعتبر مع المناطق المحيطة بها مركز نفوذ قوي لجبهة النصرة، التي دخل معها الأسعد بخلاف وشقاق عميقين بعد معركة فك الحصار عن مطار حلب العسكري خلال شهر شباط الماضي.

وكان رياض الأسعد، قال في شهر أيلول/سبتمبر الماضي أن بعض الضباط المنشقين يريدون أن يقضوا على "الجيش السوري الحرّ" الذي قال إنّه بات عنواناً عريضاً لـ"الثورة السوريّة"، بهدف مسح وشطب ما انجزته، متهما السفير الفرنسي في سوريا بالضغط عليه، قائلا لقد وصلت الى الاجتماع العسكري لـ"الجيش الحر" في اسطنبول لأجد السفير الفرنسي موجودا في الاجتماع بالإضافة الى أعضاء في المجلس الوطني السوري، (الذي يسيطر عليه الإخوان المسلمون).

يومها اعرب الأسعد عن خشيته من أن يتهم في وقت من الأوقات بالخيانة من قبل هؤلاء الضباط، وقال "هم يريدون اختطاف الثورة بعد سنة ونصف السنة من بدء الثورة ليظهروا انهم هم الابطال وهم القادة الحقيقيون للثورة، ويقولون انهم يريدون توحيد الصفوف". واعتبر "ذلك كلمات طنانة ورنانة.. نحنا شبعنا منها".

والحقيقة أن الخلافات بين جبهة النصرة ومن خلفها جماعة الإخوان والمسلمين وبعض الضباط المنشقين عن الجيش العربي السوري بدأت منذ سنة تقريبا بعد سيطرة المعارضة على مناطق واسعة في الشمال السوري في ريفي حلب وإدلب واتخذت الخلافات شكل الصراع العسكري بين الطرفين في احياء عديدة في حلب وفي الريف الشمالي للمدينة بعد قيام جبهة النصرة بإنشاء "الهيئة الشرعية" التي تعتبرها أطياف المعارضة الأخرى حكومة امر واقع أقامتها جبهة النصرة وجماعة الإخوان المسلمين لفرض قراراتها وسلطتها على المعارضة وعلى المناطق الخاضعة لسيطرتها.

معركة خناصر..

في شهر شباط/فبراير الماضي وقع الطلاق النهائي بين جبهة النصرة ورياض الأسعد على خلفية معارك الريف الشرقي لحلب عند تقدم  رتل من الجيش العربي السوري لفك الحصار عن مطار حلب المدني ومطار النيرب العسكري، وخلال تقدم رتل الجيش في المنطقة حصلت مواجهات عنيفة في بلدة خناصر بين الرتل المتقدم ومجموعات من جبهة النصرة كانت متمركزة في المدينة، وسرعان ما وجهت جبهة النصرة عبر مواقع التنسيقيات في المنطقة نداء استغاثة للجيش الحر لإرسال سلاح وذخائر وقوات اسناد الى المنطقة، بينما أرسلت النصرة حوال الف مسلح الى مدينة السفيرة المجاورة لخناصر والتي تحاصر منها النصرة معامل الدفاع ومطاري حلب المدني والعسكري.

سيطر الرتل العسكري السوري على خناصر، وبينما كان مسلحو النصرة ينتظرون تقدمه من خناصر مباشرة باتجاه مدينة السفيرة التي تحصنوا بها غير الرتل اتجاه تقدمه بشكل مفاجئ متجها جنوبا في حركة التفافية، ما جعل جبهة النصرة تطلب على وجه السرعة من رياض الأسعد إرسال الف مسلح الى بلدة تل عرن لمواجهة الرتل المتقدم، وارسلت الجبهة العقيد المنشق عبد الستار العكيدي قائد المجلس العسكري الذي تسيطر عليه الى السفيرة، ومنها خرجت اولى الاتهامات لرياض السعد والمجموعات المسلحة التي تخضع لأوامره بالخيانة وبسرقة الأموال ومنع الذخيرة والسلاح عن المسلحين في دير بعلبة في حمص وعدم إرسال المدد في مواجهة الرتل المتقدم لفك الحصار عن مطار حلب .

بعد معركة خناصر وتمكن الجيش السوري من فك الحصار عن مطاري حلب المدني والعسكري، نقلت جبهة النصرة مئات المقاتلين من الشمال السوري الى مدينة الرقة والى بعض مناطق دير الزور ومنها بلدة الميادين، التي زارها الأسعد في تحرك استفزازي ضد النصرة التي نفذت تهديداتها بمحاولة قتله التي اسفرت عن بتر ساقه وهذا ما سوف يؤدي حتما الى نهاية الأسعد الميدانية بعد سنة ونصف من هربه الى تركيا.


طباعة المقال طباعة المقال
Back عودة إلى الصفحة السابقة
Back عودة إلى الصفحة الرئيسية
 
أرسل تعليقك على المقال
الاسم:
الرمز السري


الرجاء تأكيد الرمز السري
عنوان التعليق
نص التعليق
الاتحاد السوري لشركات التأمين
الاتحاد السوري لشركات التأمين
بنك بيمو
مهرجان رمضان والعيد
مهرجان رمضان والعيد
المناطق الحرة السورية ..مراكز توزيع إقليمية وبوابة عبور بين الشرق والغرب
المناطق الحرة السورية
المدينة الصناعية في عدرا
المدينة الصناعية بعدرا
هيئــة الاستثمــار السوريــة
هيئة الاستثمار
اضغط هنا...لمعرفة نتائج سحب يانصيب معرض دمشق الدولي
اضغط هنا...نتائج سحب يانصيب
إستفتاء
شهر رمضان الكريم يطل على سورية في ظل أزمة تدخل عامها الخامس...هل أنت راض عن أداء الحكومة الاقتصادي وإجراءاتها استعدادا لاستقبال الشهر الكريم؟
نعم
لا

الماسة السورية 2009-2015